||
الرئيسية / السياسات الليبية الخارجية / أخبار سياسية / بيان وزارة الخارجية والتعاون الدولي الليبية بشأن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان حول مجلس النواب الليبي

بيان وزارة الخارجية والتعاون الدولي الليبية بشأن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان حول مجلس النواب الليبي

أطلعت وزارة الخارجية والتعاون الدولي على ما جاء في مقابلة صحفية بثتها قناة الجزيرة القطرية للرئيس التركي رجب طيب اردوغان والتى تعرض فيها لموضوع مكان إنعقاد جلسات مجلس البرلمان الليبي. حيث قال الرئيس التركي أنه “أساسا لا يمكن القبول بإجتماع البرلمان في طبرق”، مضيفا “نحن في مواجهة وضع غير صحيح”.

في الوقت الذي تستغرب فيه وزارة الخارجية والتعاون الدولي ما صرح به الرئيس التركي، فانها تعتبره تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية لليبيا وتطالب الحكومة التركية بتوضيح ما إذا كان هذا التصريح يمثل موقفها الرسمي أو هو موقف شخصي لرئيس تركيا، علما بأن الرئيس اردوغان كان قد اتصل هاتفيًا برئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح قويدر يوم 17 اغسطس 2014 وهنأهُ بعقد جلسات البرلمان في طبرق، مؤكدًا اعتراف بلاده بمجلس النواب هيئة شرعية وحيدة في ليبيا وعن دعمه للمجلس بمناسبة بدء أعماله.

خلال الأسابيع الماضية عبر المجتمع الدولي عن إعترافه بشرعية مجلس النواب الليبي وعن ترحيبه بانعقاده في مدينة طبرق والقرارات الهامة التى اتخذها. وقد أنعكس ذلك في البيانات التي اصدرتها منظمة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والإتحاد الأوروبي، والإتحاد الأفريقي ومجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة الامريكية، بالإضافة الى بيانات الإعتراف والتأييد التى أصدرها شركاء وأصدقاء ليبيا الدوليين في جميع أنحاء العالم.

كما رحب مجلس الأمن في قراره رقم (2174) بتاريخ 27 اغسطس 2014 بالدور الذي يقوم به مجلس النواب والحكومة ودعواتهما من أجل الوقف الفوري لإطلاق النار، وشدد على ضرورة مشاركة جميع الاطراف في حوار سياسي سلمي وشامل وضرورة إحترامهم للعملية الديمقراطية.

البيضاء في 31 أغسطس 2014

رابط البيان:

http://www.foreign.gov.ly/ar/news_details.php?id=7768

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*